بشرى سارة لكافة اعضاء ورواد منتدى العرب المسافرون حيث تعود إليكم من جديد بعد التوقف من قبل منتديات ياهوو مكتوب ، ونود ان نعلمكم اننا قد انتقلنا على نطاق arTravelers.com
وهو النطاق الوحيد الذي يمتلك حق نشر كافة المشاركات والمواضيع السابقة على منتديات ياهوو مكتوب وقد تم نشر 400,000 ألف موضوع 3,500,000 مليون مشاركة وأكثر من 10,000,000 مليون صورة ما يقرب من 30,000 ألف GB من المرفقات وهي إجمالي محتويات العرب المسافرون للاستفادة منها والتفاعل معها كحق اساسي لكل عضو قام بتأسيس هذا المحتوى على الانترنت العربي بغرض الفائدة.

لمزيد من التفاصيل يمكنكم مراسلتنا من خلال نموذح الاتصال, العرب المسافرون على Facebook



beterflay6 beterflay6
اكبر موسوعة لصور الجزائر
10-11-2014 - 02:32 pm

السلام عليكم:101:

لاحظت ان الكثير يجهل الكثير عن الجزائر ان لم اقل يجهلها تماما
لذا اردت ان اضيف هذا الموظوع عله يعرف بعضا من جوانب هذ البلد
ان شاء الله سيكون موظوع شامل يضم عن كل المناطق، طبعان بمساعدة اخواني سكان هذا الموقع :101: :11ight:

و البداية ستكون مع احد اجمل بقاع العالم (ان لم اقل اجملها)

جيجل

التي لن اتحدث عنها لاني ببساطة لا اجد كلاما اصف به جمال هذه المنطقة
لكن استطيع ان اقول عنها بانها الجمال حين يتكلم
اخليكم مع الصور


















المشاركات

beterflay6 beterflay6
اكبر موسوعة لصور الجزائر










































beterflay6 beterflay6
اكبر موسوعة لصور الجزائر


الجزائر العاصمة



أسسها الفينيقيون في القرن الثالث ق.م. وحكمها الرومان وأسموها أيكوزيوم، وبعد سقوط الإمبراطورية الرومانية وفد إليها كثيرون من العرب الذين خرجوا هروبا من الأندلس بعد زوال الحكم العربي عنها عام 1492. واستولى العثمانيون عليها بقيادة خير الدين بربروسا عام 1511 وفي القرن الثامن عشر استقل داي الجزائر بها عن تركيا إلى أن احتلها الفرنسيون عام 1830 لتخرجهم منها ثورة الجزائر عام 1962.



تتميز مدينة الجزائر بقسميها الإسلامي القديم والأوروبي الحديث، ويعرف القديم باسم القصبة بشوارعها الضيقة ومساجدها العديدة وقلعتها التي بنيت في القرن السادس عشر.
وتعد القصبة تراثا معماريا تاريخيا هاما وسجلت من قبل منظمة اليونسكو كتراث عالمي سنة 1992، ومن معالمها الحدائق والمرصد الفلكي والمتحف الوطني ودار الكتب الوطنية وجامعة الجزائر التي تأسست عام 1909. وفي القصبة كثير من القصور والمنازل الفاخرة ذات الطراز العربي الإسلامي ومن أبرز مساجدها المسجد الكبير ومسجد كتشاوة الذي بني سنة 1020 م





ومن معالم مدينة الجزائر رياض الفتح وهو مجمع تجاري وثقافي يضم أسواقا حديثة ومطاعم وقاعات للسينما وفيه متحف المجاهدين الذي تعكس محتوياته المراحل التاريخية التي عرفتها الجزائر وفيه قرية لأرباب الصناعات والحرف الشعبية التقليدية وتتخلله المساحات الخضراء الجميلة، وهذا المجمع (المتحف) مبني تحت الأرض.
ومن معالم الجزائر نصب الشهيد الذي يشرف على مينائها، وهو مبني على شكل نخلة طولها 92 مترا وحولها ثلاث شعب من البازلت ترمز إلى النهضة الجزائرية في مجالاتها الثلاثة، الصناعية والزراعية والثقافية.







والجزائر العاصمة هي كبرى مدن البلاد ويسكنها نحو 5.3 ملايين نسمة وتقع على شاطئ المتوسط في منتصف الطريق الساحلي الذي يربط تونس شرقا بالمغرب، وهي من أجمل مدن ساحل البحر الأبيض المتوسط الجنوبي، وتنتشر أحياؤها ومبانيها فوق مجموعة من التلال المطلة على البحر، كما تنتشر على منحدراتها وسفوحها وفي السهل المنبسط تحتها غابات النخيل وأشجار الليمون والبرتقال والزيتون.



كنيسة السيدة الافريقية


تمثال الامير عبد القادر شاهرا سيفه ناحية فرنسا وراء البحر



حديقة الحامة



"الحامة".. حديقة التجارب
تعود نشأة حديقة "الحامة" في العاصمة الجزائرية إلى عام 1832، أي بعد عامين من الاستعمار الفرنسي للجزائر. وكانت تقدر مساحتها آنذاك بنحو 100 هكتار، إلا أن التوسع العمراني قلص مساحتها إلى 32 هكتارًا فقط.

تتوسط الحديقة حي البلكور الشعبي في الجزائر العاصمة، ومنذ نشأتها كانت حديقة الحامة أرضًا للتجارب العلمية التي يجريها الاستعمار الفرنسي على النباتات التي يحضرها من المستعمرات الأفريقية الأخرى، حيث يتم زراعتها في الحديقة لتتأقلم مع المناخ المتوسطي، ثم يصدرها إلى أوربا بعد ذلك. كانت تستخدم الحديقة أيضًا كمشتل لأنواع الكرم والزيتون والفواكه، وتوزع على مزارع المعمرين الفرنسيين "الكولون" في الجزائر.

يتميز مناخ حديقة الحامة عن مناخ العاصمة، حيث تتراوح درجة حرارة العاصمة ما بين 6 درجات شتاء و38 درجة صيفًا، بينما لا تنخفض درجة الحرارة في الحديقة عن 15 درجة شتاء، ولا تزيد عن 25 درجة أثناء الصيف. ولا يوجد تفسير علمي لهذه الظاهرة سوى أنها قدرة الله عز وجل كما قال مدير الحديقة

نباتات نادرة

لم يساعد هذا المناخ الدافئ على تنوع النباتات في الحديقة فحسب، بل وفي عمرها المديد أيضًا. حيث ينمو في ربوع الحديقة ما يربو عن 2500 نوع من الأشجار والنباتات من مختلف أنواع المناخ والبيئة في العالم تأقلمت مع مناخ الحديقة المتميز. بعض هذه النباتات والأشجار لا يوجد إلا في حديقة الحامة مثل شجرة دراسينا "Dracaena" أو Dragonia"" وتعرف بشجرة التنين، ويعود عمرها إلى عام 1847.

ويزين ممر الحديقة الفرنسية المجاورة للبحر أشجار النخيل المروحي المسمى "واشنطونيا"، وتبعد الحديقة الفرنسية عن البحر بنحو مائتي متر فقط، وسميت بهذا الاسم لتشابهها مع حدائق قصر فرساي بفرنسا، وأنشئت في عام 1903.

كما توزعت في أرجاء الحديقة بتنسيق جميل أشجار "Cicos" عمرها 98 سنة. إلى جانب أنواع أخرى مثل الفيكوس والبامبو التي غرست في الحديقة عام 1847. وتأسف الدكتور حفاصي لوجود 120 نوعًا من هذه الثروة النباتية مهدد بالانقراض؛ نظرًا للشيخوخة التي أصابتها.


أول حديقة حيوان بأفريقيا في الحامة

هي جزء من حديقة التجارب، أنشأها المعمر الفرنسي جوزيف دونج عام 1900، كان أميًّا، وكانت زوجته تفك الحرف. لبّت السلطات الفرنسية طلبهم بإنشاء حديقة حيوانات بمنحهم هكتارا واحدا لبناء حديقة حيوانات تدجن فيها الحيوانات المتوحشة القادمة من أدغال أفريقيا، ثم تصدر إلى أوروبا. ربّى الفرنسيون في هذه الحديقة أيضًا الأغنام والنعام لبيع الريش والبيض.

وازدهرت تجارة الحيوانات المتوحشة المُدجنة عام 1912، حيث تعيش الحيوانات المتوحشة لمدة شهرين في الحديقة، ثم تُصدر لدول أوروبا. والهدف من بقاء الحيوانات هذه المدة هو التأكد من خلوها من الأمراض، وتعويدها على مناخ يختلف عن مناخ غابات أفريقيا لتُصبح مهيأة للتأقلم في حدائق حيوان أوروبا.

وتعتبر حديقة الحيوان بالحامة هي الحديقة الأولى في أفريقيا. وكانت أنثى التمساح جاكلين أول ضيوف الحديقة. أتت جاكلين عام 1900 مع ذكرها آندوف من نهر المسيسبي بالولايات المتحدة الأمريكية وعمرها أكثر من أحد عشر عامًا. ناسبها مناخ الحديقة وعمّرت بها وماتت في 28 نيسان "أبريل" عام 1990 عن عمر يناهز 100 عام. وتم تحنيطها لتبقى زائرة أبدية للحديقة. وحملت جاكلين الرقم القياسي في العالم لعمرها الطويل.

والنسر أكتور عايش جاكلين كجارة في الحديقة، أكتور من الطيور الجارحة وأصله من ألبيرو وعمره 111 سنة. ولا يزال يرقص للزائرين، وخاصة الأطفال.

ويعتبر الدب أوريسوس الذي كان عمره 81 عامًا عندما مات في نيسان "أبريل" الماضي، الدب الأكبر عمرًا في العالم. يأتي بعده دب اليابان الذي مات منذ 5 سنوات عن عمر يناهز 32 عامًا، ودخل كتاب جينس للأرقام القياسية؛ لأن معدل العمر الطبيعي للدببة يتراوح بين 15- 25 عامًا، بينما عاش أوريسوس لأكثر من 3 أضعاف العمر الطبيعي للدببة بعيدًا عن أضواء كتاب جينس.

الخنزير بوتيتو البالغ من العمر 43 عامًا. ويتراوح العمر الطبيعي للخنازير بين 16 و18 عامًا.

وفسّر الدكتور فيصل حفاصي -القائم على الحديقة و الحاصل عل الدكتورا من الجتمعات الفرنسي-ة طول عمر هذه الحيوانات بأنه عائد لقدرة الله عز وجل، ثم لمناخ الحديقة المميز. فكون هذه الحيوانات تعيش لأضعاف عمرها الطبيعي معجزة إلهية. وقد كان لحديقة التجارب في الجزائر -المستعمرة الفرنسية السابقة- شهرة ذاع صيتها في أوروبا والعالم واجتذبت زوارًا كثيرين من مشاهير العالم. منهم كارل ماركس الذي زارها في عام 1842 وكتب مشاهداته عن حياة الجزائريين البائسة مقارنة برخاء المستعمرين الفرنسيين. كما زارها فيكتور هيجو الأديب الفرنسي المعروف، وزارها أيضًا الرئيس الفرنسي شارل ديجول، وفي الحديقة تم تصوير الفيلم الأمريكي الشهير "طرازان".

ترميم حديقة التجارب

تُعَدّ حديقة الحامة إحدى ثلاث حدائق تاريخية في العالم. بعد حديقتين، الأولى في بريطانيا والثانية في الولايات المتحدة الأمريكية. وتُعتبر مكتبة عالمية للنبات. وكانت قبل اندلاع الأزمة الجزائرية عام 1991 تحفة فنية لكثرة التماثيل فيها، منها تمثال المرأة المستحمة، وهو الوحيد في العالم. واختفى التمثال خلال سنوات أزمة العنف التي اكتوت فيها الجزائر. وظهر التمثال العام الماضي لدى عائلة ميسورة لها علاقات بجهات نافذة بالسلطة، وقد ابتاعته ممن هرّب أو سرق التمثال فقط بـ400 ألف دينار جزائري (حوالي 5760 دولارًا أمريكيًّا)، وذلك حسبما ذكرت الصحف الجزائرية. في الوقت الذي لا يُقدر فيه هذا التمثال بثمن، حيث يعود تاريخ نحته إلى عام 1841. وتسبب اختفاؤه وظهوره مرة ثانية في عزل مدير الحديقة الدكتور فيصل حفاصي بتهمة الإتلاف لكنوز أثرية.

وبعد أن تعافت الجزائر وخبت نار الفتنة والاقتتال فيها، تقوم الآن الحكومة الجزائرية بإصلاح ما طال حديقة الحامة من تخريب لتعود لها نضارتها وبهاؤها كما كانت قبل إعصار الأزمة الجزائرية. وقد رصدت لذاك مبالغ ضخمة؛ لتصبح حديقة بمقاييس عالمية.

















مناظر عامة للعاصمة











صور قديمة للعاصمة







شوارع العاصمة













حي القصبة



صنفت منظمة اليونيسكو سنة 1992 قصبة الجزائر ضمن التراث الثقافي العالمي.فقد بني هذا الحي قبل اختراع وسائل النقل الحديثة و شوارعه عبارة عن أزقة ضيقة و أنفاق تحت العمارات وسلالم كون مدينة الجزائر مبنية بالتدرج على هضبة تمتد من البحر إلى القمة.
وتمثل هذه القصبة نوعا فريدا من المدن الإسلامية، ويعتبر المكان الذي تختلط فيه جمالية الذكرى بشموخ التاريخ و المساجد القديمة، والقصور العثمانية .



وهنا صورة أحد بيوت القصبة



مسجد كتشاوة



يعتبر مسجد كتشاوة من اشهر المساجد التاريخية بالعاصمة. بني في العهد التركي سنة 1021 هـ لكنه حول الى كنيسة بعد احتلال الفرنسيين للجزائر سنة 1830م ، في محاولة منهم طمس رموز العروبة والإسلام في البلاد.
ولكن بعد الاستقلال، تم استرجاعه و تحويله إلى مسجد.

انتقل بكم الى البريد المركزي








و هذه واحدة من حدائق العاصمة



كما و سينطلق في تشيد اكبر حديقة في العالم حديقة دنيا او دنيا بارك مدخل السنة المقبلة 2009 بقيمة تتعدى 5 مليارات دولار


beterflay6 beterflay6
اكبر موسوعة لصور الجزائر


الجزائر العاصمة



أسسها الفينيقيون في القرن الثالث ق.م. وحكمها الرومان وأسموها أيكوزيوم، وبعد سقوط الإمبراطورية الرومانية وفد إليها كثيرون من العرب الذين خرجوا هروبا من الأندلس بعد زوال الحكم العربي عنها عام 1492. واستولى العثمانيون عليها بقيادة خير الدين بربروسا عام 1511 وفي القرن الثامن عشر استقل داي الجزائر بها عن تركيا إلى أن احتلها الفرنسيون عام 1830 لتخرجهم منها ثورة الجزائر عام 1962.



تتميز مدينة الجزائر بقسميها الإسلامي القديم والأوروبي الحديث، ويعرف القديم باسم القصبة بشوارعها الضيقة ومساجدها العديدة وقلعتها التي بنيت في القرن السادس عشر.
وتعد القصبة تراثا معماريا تاريخيا هاما وسجلت من قبل منظمة اليونسكو كتراث عالمي سنة 1992، ومن معالمها الحدائق والمرصد الفلكي والمتحف الوطني ودار الكتب الوطنية وجامعة الجزائر التي تأسست عام 1909. وفي القصبة كثير من القصور والمنازل الفاخرة ذات الطراز العربي الإسلامي ومن أبرز مساجدها المسجد الكبير ومسجد كتشاوة الذي بني سنة 1020 م





ومن معالم مدينة الجزائر رياض الفتح وهو مجمع تجاري وثقافي يضم أسواقا حديثة ومطاعم وقاعات للسينما وفيه متحف المجاهدين الذي تعكس محتوياته المراحل التاريخية التي عرفتها الجزائر وفيه قرية لأرباب الصناعات والحرف الشعبية التقليدية وتتخلله المساحات الخضراء الجميلة، وهذا المجمع (المتحف) مبني تحت الأرض.
ومن معالم الجزائر نصب الشهيد الذي يشرف على مينائها، وهو مبني على شكل نخلة طولها 92 مترا وحولها ثلاث شعب من البازلت ترمز إلى النهضة الجزائرية في مجالاتها الثلاثة، الصناعية والزراعية والثقافية.







والجزائر العاصمة هي كبرى مدن البلاد ويسكنها نحو 5.3 ملايين نسمة وتقع على شاطئ المتوسط في منتصف الطريق الساحلي الذي يربط تونس شرقا بالمغرب، وهي من أجمل مدن ساحل البحر الأبيض المتوسط الجنوبي، وتنتشر أحياؤها ومبانيها فوق مجموعة من التلال المطلة على البحر، كما تنتشر على منحدراتها وسفوحها وفي السهل المنبسط تحتها غابات النخيل وأشجار الليمون والبرتقال والزيتون.



كنيسة السيدة الافريقية


تمثال الامير عبد القادر شاهرا سيفه ناحية فرنسا وراء البحر



حديقة الحامة



"الحامة".. حديقة التجارب
تعود نشأة حديقة "الحامة" في العاصمة الجزائرية إلى عام 1832، أي بعد عامين من الاستعمار الفرنسي للجزائر. وكانت تقدر مساحتها آنذاك بنحو 100 هكتار، إلا أن التوسع العمراني قلص مساحتها إلى 32 هكتارًا فقط.

تتوسط الحديقة حي البلكور الشعبي في الجزائر العاصمة، ومنذ نشأتها كانت حديقة الحامة أرضًا للتجارب العلمية التي يجريها الاستعمار الفرنسي على النباتات التي يحضرها من المستعمرات الأفريقية الأخرى، حيث يتم زراعتها في الحديقة لتتأقلم مع المناخ المتوسطي، ثم يصدرها إلى أوربا بعد ذلك. كانت تستخدم الحديقة أيضًا كمشتل لأنواع الكرم والزيتون والفواكه، وتوزع على مزارع المعمرين الفرنسيين "الكولون" في الجزائر.

يتميز مناخ حديقة الحامة عن مناخ العاصمة، حيث تتراوح درجة حرارة العاصمة ما بين 6 درجات شتاء و38 درجة صيفًا، بينما لا تنخفض درجة الحرارة في الحديقة عن 15 درجة شتاء، ولا تزيد عن 25 درجة أثناء الصيف. ولا يوجد تفسير علمي لهذه الظاهرة سوى أنها قدرة الله عز وجل كما قال مدير الحديقة

نباتات نادرة

لم يساعد هذا المناخ الدافئ على تنوع النباتات في الحديقة فحسب، بل وفي عمرها المديد أيضًا. حيث ينمو في ربوع الحديقة ما يربو عن 2500 نوع من الأشجار والنباتات من مختلف أنواع المناخ والبيئة في العالم تأقلمت مع مناخ الحديقة المتميز. بعض هذه النباتات والأشجار لا يوجد إلا في حديقة الحامة مثل شجرة دراسينا "Dracaena" أو Dragonia"" وتعرف بشجرة التنين، ويعود عمرها إلى عام 1847.

ويزين ممر الحديقة الفرنسية المجاورة للبحر أشجار النخيل المروحي المسمى "واشنطونيا"، وتبعد الحديقة الفرنسية عن البحر بنحو مائتي متر فقط، وسميت بهذا الاسم لتشابهها مع حدائق قصر فرساي بفرنسا، وأنشئت في عام 1903.

كما توزعت في أرجاء الحديقة بتنسيق جميل أشجار "Cicos" عمرها 98 سنة. إلى جانب أنواع أخرى مثل الفيكوس والبامبو التي غرست في الحديقة عام 1847. وتأسف الدكتور حفاصي لوجود 120 نوعًا من هذه الثروة النباتية مهدد بالانقراض؛ نظرًا للشيخوخة التي أصابتها.


أول حديقة حيوان بأفريقيا في الحامة

هي جزء من حديقة التجارب، أنشأها المعمر الفرنسي جوزيف دونج عام 1900، كان أميًّا، وكانت زوجته تفك الحرف. لبّت السلطات الفرنسية طلبهم بإنشاء حديقة حيوانات بمنحهم هكتارا واحدا لبناء حديقة حيوانات تدجن فيها الحيوانات المتوحشة القادمة من أدغال أفريقيا، ثم تصدر إلى أوروبا. ربّى الفرنسيون في هذه الحديقة أيضًا الأغنام والنعام لبيع الريش والبيض.

وازدهرت تجارة الحيوانات المتوحشة المُدجنة عام 1912، حيث تعيش الحيوانات المتوحشة لمدة شهرين في الحديقة، ثم تُصدر لدول أوروبا. والهدف من بقاء الحيوانات هذه المدة هو التأكد من خلوها من الأمراض، وتعويدها على مناخ يختلف عن مناخ غابات أفريقيا لتُصبح مهيأة للتأقلم في حدائق حيوان أوروبا.

وتعتبر حديقة الحيوان بالحامة هي الحديقة الأولى في أفريقيا. وكانت أنثى التمساح جاكلين أول ضيوف الحديقة. أتت جاكلين عام 1900 مع ذكرها آندوف من نهر المسيسبي بالولايات المتحدة الأمريكية وعمرها أكثر من أحد عشر عامًا. ناسبها مناخ الحديقة وعمّرت بها وماتت في 28 نيسان "أبريل" عام 1990 عن عمر يناهز 100 عام. وتم تحنيطها لتبقى زائرة أبدية للحديقة. وحملت جاكلين الرقم القياسي في العالم لعمرها الطويل.

والنسر أكتور عايش جاكلين كجارة في الحديقة، أكتور من الطيور الجارحة وأصله من ألبيرو وعمره 111 سنة. ولا يزال يرقص للزائرين، وخاصة الأطفال.

ويعتبر الدب أوريسوس الذي كان عمره 81 عامًا عندما مات في نيسان "أبريل" الماضي، الدب الأكبر عمرًا في العالم. يأتي بعده دب اليابان الذي مات منذ 5 سنوات عن عمر يناهز 32 عامًا، ودخل كتاب جينس للأرقام القياسية؛ لأن معدل العمر الطبيعي للدببة يتراوح بين 15- 25 عامًا، بينما عاش أوريسوس لأكثر من 3 أضعاف العمر الطبيعي للدببة بعيدًا عن أضواء كتاب جينس.

الخنزير بوتيتو البالغ من العمر 43 عامًا. ويتراوح العمر الطبيعي للخنازير بين 16 و18 عامًا.

وفسّر الدكتور فيصل حفاصي -القائم على الحديقة و الحاصل عل الدكتورا من الجتمعات الفرنسي-ة طول عمر هذه الحيوانات بأنه عائد لقدرة الله عز وجل، ثم لمناخ الحديقة المميز. فكون هذه الحيوانات تعيش لأضعاف عمرها الطبيعي معجزة إلهية. وقد كان لحديقة التجارب في الجزائر -المستعمرة الفرنسية السابقة- شهرة ذاع صيتها في أوروبا والعالم واجتذبت زوارًا كثيرين من مشاهير العالم. منهم كارل ماركس الذي زارها في عام 1842 وكتب مشاهداته عن حياة الجزائريين البائسة مقارنة برخاء المستعمرين الفرنسيين. كما زارها فيكتور هيجو الأديب الفرنسي المعروف، وزارها أيضًا الرئيس الفرنسي شارل ديجول، وفي الحديقة تم تصوير الفيلم الأمريكي الشهير "طرازان".

ترميم حديقة التجارب

تُعَدّ حديقة الحامة إحدى ثلاث حدائق تاريخية في العالم. بعد حديقتين، الأولى في بريطانيا والثانية في الولايات المتحدة الأمريكية. وتُعتبر مكتبة عالمية للنبات. وكانت قبل اندلاع الأزمة الجزائرية عام 1991 تحفة فنية لكثرة التماثيل فيها، منها تمثال المرأة المستحمة، وهو الوحيد في العالم. واختفى التمثال خلال سنوات أزمة العنف التي اكتوت فيها الجزائر. وظهر التمثال العام الماضي لدى عائلة ميسورة لها علاقات بجهات نافذة بالسلطة، وقد ابتاعته ممن هرّب أو سرق التمثال فقط بـ400 ألف دينار جزائري (حوالي 5760 دولارًا أمريكيًّا)، وذلك حسبما ذكرت الصحف الجزائرية. في الوقت الذي لا يُقدر فيه هذا التمثال بثمن، حيث يعود تاريخ نحته إلى عام 1841. وتسبب اختفاؤه وظهوره مرة ثانية في عزل مدير الحديقة الدكتور فيصل حفاصي بتهمة الإتلاف لكنوز أثرية.

وبعد أن تعافت الجزائر وخبت نار الفتنة والاقتتال فيها، تقوم الآن الحكومة الجزائرية بإصلاح ما طال حديقة الحامة من تخريب لتعود لها نضارتها وبهاؤها كما كانت قبل إعصار الأزمة الجزائرية. وقد رصدت لذاك مبالغ ضخمة؛ لتصبح حديقة بمقاييس عالمية.

















beterflay6 beterflay6
اكبر موسوعة لصور الجزائر


مناظر عامة للعاصمة











صور قديمة للعاصمة







شوارع العاصمة













حي القصبة



صنفت منظمة اليونيسكو سنة 1992 قصبة الجزائر ضمن التراث الثقافي العالمي.فقد بني هذا الحي قبل اختراع وسائل النقل الحديثة و شوارعه عبارة عن أزقة ضيقة و أنفاق تحت العمارات وسلالم كون مدينة الجزائر مبنية بالتدرج على هضبة تمتد من البحر إلى القمة.
وتمثل هذه القصبة نوعا فريدا من المدن الإسلامية، ويعتبر المكان الذي تختلط فيه جمالية الذكرى بشموخ التاريخ و المساجد القديمة، والقصور العثمانية .



وهنا صورة أحد بيوت القصبة



مسجد كتشاوة



يعتبر مسجد كتشاوة من اشهر المساجد التاريخية بالعاصمة. بني في العهد التركي سنة 1021 هـ لكنه حول الى كنيسة بعد احتلال الفرنسيين للجزائر سنة 1830م ، في محاولة منهم طمس رموز العروبة والإسلام في البلاد.
ولكن بعد الاستقلال، تم استرجاعه و تحويله إلى مسجد.

انتقل بكم الى البريد المركزي








و هذه واحدة من حدائق العاصمة



كما و سينطلق في تشيد اكبر حديقة في العالم حديقة دنيا او دنيا بارك مدخل السنة المقبلة 2009 بقيمة تتعدى 5 مليارات دولار


beterflay6 beterflay6
اكبر موسوعة لصور الجزائر


الجزائر العاصمة



أسسها الفينيقيون في القرن الثالث ق.م. وحكمها الرومان وأسموها أيكوزيوم، وبعد سقوط الإمبراطورية الرومانية وفد إليها كثيرون من العرب الذين خرجوا هروبا من الأندلس بعد زوال الحكم العربي عنها عام 1492. واستولى العثمانيون عليها بقيادة خير الدين بربروسا عام 1511 وفي القرن الثامن عشر استقل داي الجزائر بها عن تركيا إلى أن احتلها الفرنسيون عام 1830 لتخرجهم منها ثورة الجزائر عام 1962.



تتميز مدينة الجزائر بقسميها الإسلامي القديم والأوروبي الحديث، ويعرف القديم باسم القصبة بشوارعها الضيقة ومساجدها العديدة وقلعتها التي بنيت في القرن السادس عشر.
وتعد القصبة تراثا معماريا تاريخيا هاما وسجلت من قبل منظمة اليونسكو كتراث عالمي سنة 1992، ومن معالمها الحدائق والمرصد الفلكي والمتحف الوطني ودار الكتب الوطنية وجامعة الجزائر التي تأسست عام 1909. وفي القصبة كثير من القصور والمنازل الفاخرة ذات الطراز العربي الإسلامي ومن أبرز مساجدها المسجد الكبير ومسجد كتشاوة الذي بني سنة 1020 م





ومن معالم مدينة الجزائر رياض الفتح وهو مجمع تجاري وثقافي يضم أسواقا حديثة ومطاعم وقاعات للسينما وفيه متحف المجاهدين الذي تعكس محتوياته المراحل التاريخية التي عرفتها الجزائر وفيه قرية لأرباب الصناعات والحرف الشعبية التقليدية وتتخلله المساحات الخضراء الجميلة، وهذا المجمع (المتحف) مبني تحت الأرض.
ومن معالم الجزائر نصب الشهيد الذي يشرف على مينائها، وهو مبني على شكل نخلة طولها 92 مترا وحولها ثلاث شعب من البازلت ترمز إلى النهضة الجزائرية في مجالاتها الثلاثة، الصناعية والزراعية والثقافية.







والجزائر العاصمة هي كبرى مدن البلاد ويسكنها نحو 5.3 ملايين نسمة وتقع على شاطئ المتوسط في منتصف الطريق الساحلي الذي يربط تونس شرقا بالمغرب، وهي من أجمل مدن ساحل البحر الأبيض المتوسط الجنوبي، وتنتشر أحياؤها ومبانيها فوق مجموعة من التلال المطلة على البحر، كما تنتشر على منحدراتها وسفوحها وفي السهل المنبسط تحتها غابات النخيل وأشجار الليمون والبرتقال والزيتون.



كنيسة السيدة الافريقية


تمثال الامير عبد القادر شاهرا سيفه ناحية فرنسا وراء البحر



حديقة الحامة



"الحامة".. حديقة التجارب
تعود نشأة حديقة "الحامة" في العاصمة الجزائرية إلى عام 1832، أي بعد عامين من الاستعمار الفرنسي للجزائر. وكانت تقدر مساحتها آنذاك بنحو 100 هكتار، إلا أن التوسع العمراني قلص مساحتها إلى 32 هكتارًا فقط.

تتوسط الحديقة حي البلكور الشعبي في الجزائر العاصمة، ومنذ نشأتها كانت حديقة الحامة أرضًا للتجارب العلمية التي يجريها الاستعمار الفرنسي على النباتات التي يحضرها من المستعمرات الأفريقية الأخرى، حيث يتم زراعتها في الحديقة لتتأقلم مع المناخ المتوسطي، ثم يصدرها إلى أوربا بعد ذلك. كانت تستخدم الحديقة أيضًا كمشتل لأنواع الكرم والزيتون والفواكه، وتوزع على مزارع المعمرين الفرنسيين "الكولون" في الجزائر.

يتميز مناخ حديقة الحامة عن مناخ العاصمة، حيث تتراوح درجة حرارة العاصمة ما بين 6 درجات شتاء و38 درجة صيفًا، بينما لا تنخفض درجة الحرارة في الحديقة عن 15 درجة شتاء، ولا تزيد عن 25 درجة أثناء الصيف. ولا يوجد تفسير علمي لهذه الظاهرة سوى أنها قدرة الله عز وجل كما قال مدير الحديقة

نباتات نادرة

لم يساعد هذا المناخ الدافئ على تنوع النباتات في الحديقة فحسب، بل وفي عمرها المديد أيضًا. حيث ينمو في ربوع الحديقة ما يربو عن 2500 نوع من الأشجار والنباتات من مختلف أنواع المناخ والبيئة في العالم تأقلمت مع مناخ الحديقة المتميز. بعض هذه النباتات والأشجار لا يوجد إلا في حديقة الحامة مثل شجرة دراسينا "Dracaena" أو Dragonia"" وتعرف بشجرة التنين، ويعود عمرها إلى عام 1847.

ويزين ممر الحديقة الفرنسية المجاورة للبحر أشجار النخيل المروحي المسمى "واشنطونيا"، وتبعد الحديقة الفرنسية عن البحر بنحو مائتي متر فقط، وسميت بهذا الاسم لتشابهها مع حدائق قصر فرساي بفرنسا، وأنشئت في عام 1903.

كما توزعت في أرجاء الحديقة بتنسيق جميل أشجار "Cicos" عمرها 98 سنة. إلى جانب أنواع أخرى مثل الفيكوس والبامبو التي غرست في الحديقة عام 1847. وتأسف الدكتور حفاصي لوجود 120 نوعًا من هذه الثروة النباتية مهدد بالانقراض؛ نظرًا للشيخوخة التي أصابتها.


أول حديقة حيوان بأفريقيا في الحامة

هي جزء من حديقة التجارب، أنشأها المعمر الفرنسي جوزيف دونج عام 1900، كان أميًّا، وكانت زوجته تفك الحرف. لبّت السلطات الفرنسية طلبهم بإنشاء حديقة حيوانات بمنحهم هكتارا واحدا لبناء حديقة حيوانات تدجن فيها الحيوانات المتوحشة القادمة من أدغال أفريقيا، ثم تصدر إلى أوروبا. ربّى الفرنسيون في هذه الحديقة أيضًا الأغنام والنعام لبيع الريش والبيض.

وازدهرت تجارة الحيوانات المتوحشة المُدجنة عام 1912، حيث تعيش الحيوانات المتوحشة لمدة شهرين في الحديقة، ثم تُصدر لدول أوروبا. والهدف من بقاء الحيوانات هذه المدة هو التأكد من خلوها من الأمراض، وتعويدها على مناخ يختلف عن مناخ غابات أفريقيا لتُصبح مهيأة للتأقلم في حدائق حيوان أوروبا.

وتعتبر حديقة الحيوان بالحامة هي الحديقة الأولى في أفريقيا. وكانت أنثى التمساح جاكلين أول ضيوف الحديقة. أتت جاكلين عام 1900 مع ذكرها آندوف من نهر المسيسبي بالولايات المتحدة الأمريكية وعمرها أكثر من أحد عشر عامًا. ناسبها مناخ الحديقة وعمّرت بها وماتت في 28 نيسان "أبريل" عام 1990 عن عمر يناهز 100 عام. وتم تحنيطها لتبقى زائرة أبدية للحديقة. وحملت جاكلين الرقم القياسي في العالم لعمرها الطويل.

والنسر أكتور عايش جاكلين كجارة في الحديقة، أكتور من الطيور الجارحة وأصله من ألبيرو وعمره 111 سنة. ولا يزال يرقص للزائرين، وخاصة الأطفال.

ويعتبر الدب أوريسوس الذي كان عمره 81 عامًا عندما مات في نيسان "أبريل" الماضي، الدب الأكبر عمرًا في العالم. يأتي بعده دب اليابان الذي مات منذ 5 سنوات عن عمر يناهز 32 عامًا، ودخل كتاب جينس للأرقام القياسية؛ لأن معدل العمر الطبيعي للدببة يتراوح بين 15- 25 عامًا، بينما عاش أوريسوس لأكثر من 3 أضعاف العمر الطبيعي للدببة بعيدًا عن أضواء كتاب جينس.

الخنزير بوتيتو البالغ من العمر 43 عامًا. ويتراوح العمر الطبيعي للخنازير بين 16 و18 عامًا.

وفسّر الدكتور فيصل حفاصي -القائم على الحديقة و الحاصل عل الدكتورا من الجتمعات الفرنسي-ة طول عمر هذه الحيوانات بأنه عائد لقدرة الله عز وجل، ثم لمناخ الحديقة المميز. فكون هذه الحيوانات تعيش لأضعاف عمرها الطبيعي معجزة إلهية. وقد كان لحديقة التجارب في الجزائر -المستعمرة الفرنسية السابقة- شهرة ذاع صيتها في أوروبا والعالم واجتذبت زوارًا كثيرين من مشاهير العالم. منهم كارل ماركس الذي زارها في عام 1842 وكتب مشاهداته عن حياة الجزائريين البائسة مقارنة برخاء المستعمرين الفرنسيين. كما زارها فيكتور هيجو الأديب الفرنسي المعروف، وزارها أيضًا الرئيس الفرنسي شارل ديجول، وفي الحديقة تم تصوير الفيلم الأمريكي الشهير "طرازان".

ترميم حديقة التجارب

تُعَدّ حديقة الحامة إحدى ثلاث حدائق تاريخية في العالم. بعد حديقتين، الأولى في بريطانيا والثانية في الولايات المتحدة الأمريكية. وتُعتبر مكتبة عالمية للنبات. وكانت قبل اندلاع الأزمة الجزائرية عام 1991 تحفة فنية لكثرة التماثيل فيها، منها تمثال المرأة المستحمة، وهو الوحيد في العالم. واختفى التمثال خلال سنوات أزمة العنف التي اكتوت فيها الجزائر. وظهر التمثال العام الماضي لدى عائلة ميسورة لها علاقات بجهات نافذة بالسلطة، وقد ابتاعته ممن هرّب أو سرق التمثال فقط بـ400 ألف دينار جزائري (حوالي 5760 دولارًا أمريكيًّا)، وذلك حسبما ذكرت الصحف الجزائرية. في الوقت الذي لا يُقدر فيه هذا التمثال بثمن، حيث يعود تاريخ نحته إلى عام 1841. وتسبب اختفاؤه وظهوره مرة ثانية في عزل مدير الحديقة الدكتور فيصل حفاصي بتهمة الإتلاف لكنوز أثرية.

وبعد أن تعافت الجزائر وخبت نار الفتنة والاقتتال فيها، تقوم الآن الحكومة الجزائرية بإصلاح ما طال حديقة الحامة من تخريب لتعود لها نضارتها وبهاؤها كما كانت قبل إعصار الأزمة الجزائرية. وقد رصدت لذاك مبالغ ضخمة؛ لتصبح حديقة بمقاييس عالمية.

















مناظر عامة للعاصمة











صور قديمة للعاصمة







شوارع العاصمة













حي القصبة



صنفت منظمة اليونيسكو سنة 1992 قصبة الجزائر ضمن التراث الثقافي العالمي.فقد بني هذا الحي قبل اختراع وسائل النقل الحديثة و شوارعه عبارة عن أزقة ضيقة و أنفاق تحت العمارات وسلالم كون مدينة الجزائر مبنية بالتدرج على هضبة تمتد من البحر إلى القمة.
وتمثل هذه القصبة نوعا فريدا من المدن الإسلامية، ويعتبر المكان الذي تختلط فيه جمالية الذكرى بشموخ التاريخ و المساجد القديمة، والقصور العثمانية .



وهنا صورة أحد بيوت القصبة



مسجد كتشاوة



يعتبر مسجد كتشاوة من اشهر المساجد التاريخية بالعاصمة. بني في العهد التركي سنة 1021 هـ لكنه حول الى كنيسة بعد احتلال الفرنسيين للجزائر سنة 1830م ، في محاولة منهم طمس رموز العروبة والإسلام في البلاد.
ولكن بعد الاستقلال، تم استرجاعه و تحويله إلى مسجد.

انتقل بكم الى البريد المركزي








و هذه واحدة من حدائق العاصمة



كما و سينطلق في تشيد اكبر حديقة في العالم حديقة دنيا او دنيا بارك مدخل السنة المقبلة 2009 بقيمة تتعدى 5 مليارات دولار


beterflay6 beterflay6
اكبر موسوعة لصور الجزائر




الزي العاصمي





السيدة الافريقية












الجامع الكبير...قدام ساحت الشهداء





ملعب بولغين



شاطئ قطاني بباب الود


beterflay6 beterflay6
اكبر موسوعة لصور الجزائر


تيبازة

تيبازة ولاية جزائرية تبعد 65 كلم عن العاصمة الجزائر
وهي موقع يضم آثارا فينيقية ورومانية ماثلة، وفيها الآن أماكن للخدمات السياحية المتطورة من فنادق فخمة وقرى سياحية ومطاعم فاخرة. ومن أماكن الجذب السياحي في المنطقة مدينة شرشال السياحية. و اترككم تشاهدون الصور التي للاسف لم تستطع التعبير عن جمال تيبازة











































beterflay6 beterflay6
اكبر موسوعة لصور الجزائر
























beterflay6 beterflay6
اكبر موسوعة لصور الجزائر


البليدة او مدينة الورود او ...وريدة...
مدينة تقع في شمال الجزائر على سفوح جبال الأطلسي إلى الجنوب من سهل متيجة، وهي مركز إداري وتجاري وتشتهر بمنتجاتها الزراعية.

وهي محاطة بالحدائق وكروم البرتقال والزيتون وأشجار اللوز وحقول القمح والشعير والتبغ وشتى أصناف الفاكهة وتشتهر بإنتاجها لمستخلصات الأزهار، وفيها مرتفعات الشريعة او الحظيرة الوطنية للشريعة على مساحة 26000 هكتار
































يمكنك فتح موضوع جديد للمناقشة او الاستفسار والمشاركة.

احجز الفندق بأعلى خصم:
خصم يصل إلى 25%

Share

اكبر موسوعة لصور الجزائر